الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 70 عامًا ومجموعات الخطر الأخرى

Uppdaterades

قد يُصاب البعض بأعراض أكثر حدة إذا أنعدوا بفايروس covid-19. ستجدُ هنا نصائح بشأن انتشار العدوى إلى المسنين والأشخاص المعرّضين لخطر الاصابة بالعدوى، الدعم المتاح و حقوقك في الرعاية الصحيّة و الوقائية.

ID69

المجموعات المعرّضة للخطر

يزداد خطر الإصابة بحالة مرضية خطيرة تدريجيًا مع تقدم العمر. ويصل معدل خطر الإصابة بحالة مرضية خطيرة والوفاة لدى الرجال إلى ضعف معدل الخطر لدى النساء. وبالإضافة إلى ذلك، فإنه يزداد الخطر إذا كان الشخص مصابًا بأي مما يلي. كلما ارتفعت في القائمة، كلما زادت المخاطر.  

  • زرع الأعضاء.
  • سرطان الدم، سواء في الوقت الحالي أو في وقت سابق.
  • الأمراض العصبية (مثل مرض التصلب العصبي المتعدد، باركنسون، الوهن العضلي الوبيل).
  • السمنة (يزداد الخطر كلما ازدادت درجة السمنة).
  • مرض السكري (أقل خطورة إذا ما كان يتم علاجه بشكل جيد).
  • علاج السرطان في الوقت الحالي.
  • أمراض الرئة المزمنة (بما في ذلك الربو، إلا أن الخطر منخفض للغاية إذا ما تم علاجه بشكل جيد).
  • السكتة الدماغية/الخرف.
  • مرض أو علاج آخر مثبط للمناعة.
  • أمراض الكبد.
  • ضعف وظائف الكلى.
  • أمراض القلب والأوعية الدموية.
  • متلازمة داون

يحتوي الموقع الإلكتروني لوكالة الصحّة العامّة السويدية على مزيد من المعلومات حول ما يزيد من خطر الإصابة بشكل خطير بفيروس كوفيد -19. (الصفحة باللغة السويدية)

لدى المجلس الوطني للصحّة والرعاية أيضًا قائمة تضمُّ الفئات المعرّضة للخطر ، والتي تشمل أيضًا التشخيصات التالية.

  • مرض إنفصام الشخصية
  • مرض ثنائي القطب

ID6

الحوامــل

تتعرض النساء الحوامل لخطر متزايد بشكل طفيف للإصابة بمرض خطير جراء فيروس كوفيد -19 ، مما قد يعني زيادة  في خطر ولادة الطفل قبل الأوان. لذلك تحث وكالة الصحّة العامّة السويدية النساء الحوامل على توخي المزيد من الحذر ، خاصة في الفترة التي تسبق الولادة.

إذا كنت حاملاً وتم تطعيمك ضد مرض كوفيد -19 ، فلديك حماية جيدة مثل كل الأشخاص الأخرين الذين تمّ تطعيمهم.  كما هو الشأن بالنسبة لمن هي حامل وتمّ التأكد من تعرضها للإصابة بفيروس كوفيد -19.

النساء الحوامل في العمل وكوفيد-19 (covid-19)

لا ينبغي أن تحصل النساء الحوامل على مهام العمل التي تنطوي على التعرض لفيروس كورونا المستجد. وينبغي على العاملات الحوامل ألا يعملن في مجالات علاج أو رعاية المرضى أو مع الأشخاص الذين يحصلون على الرعاية وتم تأكيد إصابتهم بعدوى كوفيد-19 (covid-19). ويرجع ذلك إلى المخاطر الخاصة التي يمكن أن تترافق مع النساء الحوامل. ويجب أن يسود مبدأ الحذر، أي أن يتم اتخاذ المزيد من التدابير الوقائية بدلًا من أن تكون قليلة جدًا.

هذا كما تناشد وكالة الصحة العامة  السويدية أيضًا النساء الحوامل على التطعيم ضدّ الأنفلونزا الموسمية المعتادة. من المهم أيضًا تجنب الإصابة بالعدوى قبل الولادة. يمكن أن تتشكّل مخاطر في حالة إصابة الجهاز التنفسي بالعدوى في نهاية فترة الحمل.

لا توصي وكالة الصحّة العامّة السويدية عمومًا بتلقيح النساء الحوامل ضد كوفيد -19 ، ولكن بالإمكان تلقيح النساء الحوامل اللواتي ينتمين إلى  مجموعة معرضة للخطر ضد كوفيد -19 بلقاح مرنا خلال المرحلة الثالثة. يجري العمل بهاته التوصية إذا كانت المرأة تعناي من حالة صحية أو من مرض قد يزيد من إمكانية مرضها بشكل خطير جرّاء الإصابة بكوفيد -19 .، نذكر على سبيل المثال النساء الحوامل اللواتي يفوق سنّهن  35 عامًا أو من كان لهنّ مؤشر كتلة الجسم فوق 30.

اقرأ المزيد حول عوامل الخطر التي قد تزيد من إمكانية المرض بشكل خطير جرّاء الإصابة بكوفيد -19  على موقع وكالة الصحّة العامّة السويدية. (الصفحة باللغة السويدية)