القيود والمحظورات

Uppdaterades

يمكنك هنـا أن تجـد ملخصًا بالقيود والمحظـورات المفروضة في السويد بسبب فيروس كورونا.

ID98

التدابير التي تستند إلى قانون الوباء

يجري العمل بقانون الوباء المؤقت حتّى شهر سبتمبر /أيلول 2021  . هذا يعني أنه بالإمكان غلق أو تقييد بعض الأنشطة التي لا تغطيها تشريعات مكافحة العدوى الأخرى.

لقد إتّخذت الحكومة عددًا من إجراءات التقييد بالإستناد  إلى قانون الوباء المؤقت.

لا يجوز حاليا لأكثر من ثمانية أشخاص حضور التجمّعات والمناسبات العامّة. هذا وبإمكان الشرطة حلّ أو إلغاء حدث يضم أكثر من ثمانية مشاركين.

إذا تمّ عقد التجمّعات الخاصّة في قاعات الحفلات ومحلّات الجمعيات والأماكن الأخرى المؤجرة ، فلا يمكن لأكثر من ثمانية أشخاص كحدّ أقصى  المشاركة فيها.

يستثنى من هذا الإجراء مواكب الجنازات التي يسمح فيها بمشاركة 20 فردا.

في صورة تنظيمك لحدث تنتهك بموجبه الحظرالمعمول به ، فبالإمكان أن يُحكم عليك بغرامة مالية أو بالسجن لمدّة أقصاها ستة أشهر.

يجب على المتاجر وصالات التدريب والمرافق الرياضية الداخلية وكذلك الحمّامات أن تحسب عدد الزوارالذين يؤمّونها بحيث يتمّ توفيرعشرة أمتارمربّعة لكل شخص. هذا و يجب أن تضع المؤسّسات المختلفة علامات واضحة توضّح للزوار عدد الأشخاص المسموح لهم بالبقاء في المحلّ في نفس الوقت.

مجلس إدارة المقاطعة هي الإدارة المكلّفة بمهمّة التأكد من اتباع القواعد.

التجمعـات العـامة

يقصد بـ "التجمعـات العـامة" ما يلي:

  • التجمعات التي تشكل مظاهرات أو التي تعقَد بطريقة أخرى للتفــاوض أو صنع الرأي أو الإعلام في المسائل العامة أو الفردية
  • المحاضرات والخطـابات الشفوية التي تُعقـد للتدريس أو لنشر الثقـافة العامة أو التوعية المدنية
  • التجمعات التي تعقـد لممارسة الشعائر الدينية
  • العروض المسرحية والعروض السينمائية والحفلات الموسيقية والتجمعات الأخرى لأداء الأعمال الفنية
  • التجمعـات الأخرى التي تُمارَس فيها حرية التجمـع

 الأحداث العــامة

ويقصـد بالأحـداث العامة ما يلي:

  • المسابقات والعروض الرياضية والأنشطة البدنية والطيران
  • أحـداث الرقص
  • الأحداث الترفيهية والمواكب
  • الأسواق والمعارض التجارية
  • الأحداث الأخرى التي لا يمكن اعتبارها من التجمعات عامة أو عروض السيرك

وتستثنى من ذلك المدارس ووسائل النقل العام والمناسبات الخاصة وزيارات المحـلات التجـارية.

استثناءات للأحداث الثقافية والرياضية

منذ ١ نوفمبر / تشرين الثاني، يمكن أن يصل عدد جمهور الأحداث الثقافية والرياضية إلى ٣٠٠ شخص كحد أقصى.

من أجل أن تضم المناسبة ٣٠٠ مشارك، يجب أن يكون لكل شخص من الجمهور مقعد على بعد متر واحد على الأقل من المشاركين الآخرين، لكن يمكن تواجد شخصين من نفس الصحبة على مسافة أقرب من متر واحد لبعضهم البعض.

ID10

دوررعاية المسنين

يمكن لوكالة الصحة العامة السويدية فرض حظر الزيارات لدور رعاية المسنين محليّا. هذا وسيسمح للدور التي سيتم فيها فرض حظر الزيارات محليا إمكانية إجراء إستثناءات معينة والسماح بالزيارات على سبيل المثال ، للزوج والزوجة والشريك.  دخل مرسوم حظر الزيارات حيّز التنفيذ إبتداءا من يوم 21 نوفمبر ويسري مفعوله حتى شهر فيفري 2021 ، وفقًا للحكومة. (المعلومات باللغة السويدية).

إتصل بدار الرعاية ذات الصلة لمعرفة ما يجري به العمل بخصوص الزيارات. إنّ الذي يدير المؤسسة هو المسؤول عن ضمان عدم وصول العدوى وإنتشارها بين المقيمين بالدار وبين الموظفين. الأقارب والمقيمون مسؤولون أيضًا في الحد من إنتشار العدوى وإتباع التوصيات العامة.

وكالة الصحة العامة السويدية حول منع إنتشار العدوى أثناء الزيارات إلى دور رعاية المسنين (المعلومات باللغة السويدية)

ID120

شرط الإستظهار بشهادة في إجراء إختباركوفيد -19 بنتيجة سلبيةبالنسبة  للرعايا الأجانب

بشكل عام يُمنع المواطنون الأجانب الذين تبلغ أعمارهم 18 عامًا أو أكثر من دخول السويد في حالة عدم الإستظهار بشهادة في إجراء إختبار كوفيد -19 بنتيجة سلبية. هذا ولا يجب أن قد يكون قد مضى أكثر من 48 ساعة كحد أقصى بين وقت إجراء الإختبار وعبور الحدود.

يجوز للعمّال المتنقلين يوميا ذهابا وإيابا إلى مواطن عملهم و كذلك لعمّال الحدود الإستظهار بشهادة في إجراء الإختبارلا يكون قد مضى عليها أكثر من أسبوع واحد. التدابير الجديدة جاءت مكمّلة لحظر الدخول السابقة.

هذا ويتمّ قبول الأنواع التالية من الاختبارات: إختبار المستضد واختبار PCR واختبار LAMP . هذا و يجب ذكر المعلومات بكل وضوح باللغة السويدية أو الإنجليزية أو النرويجية أو الدنماركية.

اقرأ المزيد بموقع وكالة الصحّة العامّة السويدية (الصفحة باللغة السويدية)

ID14

حظر الدخول إلى السويد على القادمين من دول خارج الإتحاد الأوروبي

يجري العمل حلليا بحظر السفر الغير ضروري إلى السويد من دول خارج الإتحاد الأوروبي. حظر الدخول هذا  سيسري مفعوله حتّى يوم 31 مارس / أذار 2021

لا يشمل حظر الدخول المواطنين السويديين و كذلك مواطني دولة أخرى في الإتحاد الأوروبي / المنطقة الاقتصادية الأوروبية. هناك أيضًا العديد من الاستثناءات الأخرى من حظر الدخول إلى السويد ، حيث تمّ تقييم مخاطر نشر العدوى في بعض البلدان على أنّها منخفضة. هذا وبإمكان الذين يعيشون في هذه البلدان المستثنية من الحظر ، السفر إلى السويد شريطة الإستظهار بشهادة  في إجراء اختبار كوفيد -19 بنتيجة سلبية.

معلومات من الشرطة حول حظر الدخول والإستثناءات من حظر الدخول (الصفحة باللغة السويدية)

أسئلة وإجابات وزارة العدل حول حظر الدخول بخصوص السفر إلى  دول الإتحاد الأوروبي وإلى السويد (الصفحة باللغة السويدية)

مراقبوا الحدود السويدين هم من يقرر كيفية تفسير الاستثناءات وما هي القرارات التي يجب اتخاذها ، هذا وتقع على عاتق المسافر مسؤولية إثبات أهليته في التمتّع بحق الإستثناء عند المراقبة بالنقاط الحدودية. لذلك يجب عليك شخصيا أن تكون قادرا على الإستظهار مثلا بشهادة التوظيف أو بمقتطف من سجل السكان.

من دول داخل أوروبا

هناك حظر مؤقت للمواطنين الأجانب على دخول السويد من المملكة المتّحدة والدنمارك والنرويج.

ستكون هنلك إمكانية  لإجراء استثناءات والسماح بالدخول إلى السويد:

  • لأي شخص يعمل أو يعيش في السويد بالسفر من الدنمارك.
  • إلى الأطفال الذين يسافرون لمقابلة أحد الوالدين المقيمين في السويد وكذلك إلى مرافق الطفل.
  • إلى المسافرين بوسائل النقل الصحّية والطبية.

يجب  بالإظافة إلى ما سبق ذكره ، على المواطنون الأجانب أن يكونوا قادرين على الإستظهار بشهادة في إجراء إختبار كوفيد -19 بنتيجة سلبية وذلك  قبل السماح لهم بدخول السويد.

إذا كنت  قد سافرت خارج البلاد

هناك سلالات جديدة للفيروس المسبّب لمرض كوفيد -19 في المملكة المتحدة وجنوب إفريقيا والبرازيل والنرويج. إذا زرت أيًا من هذه البلدان مؤخرًا ، فيجب عليك:

  • البقاء في المنزل لمدة سبعة أيام على الأقل.
  • تجنّب قدر الإمكان الاتصال بالآخرين.
  • قم بإجراء إختبار كوفيد -19 في أقرب وقت ممكن بعد وصولك إلى السويد مع إجراء إختبار المتابعة بعد خمسة أيام.

على بقية أفراد الأسرة  البقاء أيضا في المنزل خلال فترة إنتظار نتيجة الإختبار.

توصيات إلى من هو بصدد السفر أو سافر من بلدان بها سلالات جديدة من الفيروس (باللغة السويدية)

ID30

محلات تقديم الخدمات

جميع المطاعم مسؤولة عن إتخاذ التدابيراللازمة لمنع إنتشار فيروس كوفيد -19. يجري العمل بالتوصيات التالية :

  • بإمكان أربعة أشخاص كحد أقصى الجلوس حول نفس الطاولة. يجري العمل بهذا الإجراء إبتداءا من يوم 24 ديسمبر/كانون الأول.
  • يُحظر تقديم المشروبات الكحولية والمستحضرات الشبيهة بالمشروبات الكحولية اعتبارًا من الساعة 20.00. يجري العمل بهذا الإجراء إبتداءا من يوم 24 ديسمبر/كانون الأول.

يجب كذلك على محلات تقديم الخدمات:

  • أخذ التدابيرالضرورية لتجنب الإزدحام بين الناس في الطوابير أو حول الطاولات أو البوفيهات أو طاولات البار.
  • التأكد من أنّ للزبائن إمكانية ترك مسافة لا تقل عن المتر الواحد بين المجموعة و المجموعة الأخرى.
  • تقديم الطعام والمشروبات فقط للزبائن الجالسين حول الطاولات  أو بالبار.
  • دع الزوار متى كان ذلك ممكنا، يقدمون طلباتهم ويأخذون طعامهم وشرابهم بأنفسهم، طالما لا يؤدي ذلك إلى ازدحام أو طوابير.
  • إعمل على توفير الفرصة للزبائن لغسل اليدين بالماء والصابون أو وفر لهم  معقم اليدين.
  • مدّ الزبائن بمعلومات حول كيفية التقليل من مخاطر إنتشار العدوى.

تقع مسؤولية الإشراف على المطاعم على عاتق البلديات. وعليه فبإمكانك  التوجه إلى البلدية التي يتواجد فيها المطعم ، إذا لاحظت أنّه لا يتم إتباع القواعد المعمول بها.